bravenet

الأحد، 8 مايو 2011

ليه متى ؟

سالفتي اليوم ماكان ودي أكتب عنها.....بس

المهم أنا نولدت في منطقة الرميثية وعشت فيها، درست بروضة النيل مع باجي عيال المنطقة وبعدين الشهداء وخلال الفترة هذي كنت اشوف بعض ربعي يغيبون يوم عاشوراء سالتهم ليش تغيبون قالولي لان نروح الحسينية، قلت حق ابوي اشمعنا ربعي يغيبون وانا لا؟ حتى انا ابي اغيب، ما قال لي شي وسمح لي حالي حال ربعي ما قال لي لا!! هذيلة شيعة واحنا سنة، ما كان في فرق وماكنا نحس بفرق وربعي نفس الطريقة، مجموعة أصدقاء على قلب واحد عمرنا ما انتبهنا انه في بيننا شيعي وسني كنا ربع بمعنى الكلمة كانت المساجد في المنطقة في نظرنا مساجد بيوت الله وكنا ندخل ونصلي فيها مافكرنا اذا كنا دخلنا مسجد للشيعة أو مسجد للسنة حتى الكبار من أهل المنطقة لما يشفونه نصلي ما يقولون لنا شي، هذا اللي تربينا عليه أنا وربعي  واحنا مثال حق ربع وايد غيرنا تربوا على نفس الطريقة ما كان في بينا هذه الحساسية اللي قاعدين نشوفها هالأيام انت شيعي وانت سني وانت حضري وانت بدوي وانت وانت والله لو كان بينا واحد يهودي ماحسينا فيه لان احنا كنا نرافج الشخص لأخلاقه مو أصله ومذهبه، ليش تغير الحال وخصوصا الأيام الأخيرة هذي، كل يوم والثاني نسمع خبر انه مره كاتبين على طوفة مدرسة يسبون الصحابة، ومره باحد المساجد، وفي ناس مكسرين مسجد شيعة وغيرهم مسجد سنه، ليش جذي ؟ ومن وين يتنا هالأشياء الغريبة ؟ بصراحة انا متأكد مليون بالمية هذي مو أفعال أهل الكويت هذي أفعال ناس يحملون فكر شيطاني مو كويتيين، اهل الكويت سنه وشيعة كانوا عايشيين مع بعض من تأسست الكويت يقومون ويقعدون مع بعض ياكلون مع بعض حاربوا مع بعض ما يصير في يوم وليله يقلبون على بعض، ما أنسى وقفة السنه في الرميثية مع النائب السابق عباس الخضاري ونجح بالانتخابات، ولا أنسى وقفة الشيعة اللي رجحوا كفة النائب جمال أحمد جمال ونجح بالانتخابات، هذيلة شيعة وسنة الكويتين، كم سني خواله شيعة ؟ وكم شيعي خواله سنه ؟ عمر المذهب ما يخلينا نجرح بعض مذاهبنا الشيعية والسنية كانت تجبرنا نحترم بعض، ليه صرخ السني وقال الآه تلقى ألف شيعي يسندونه ، وليه نادى الشيعي لقى ألف سني حواليه.
صدقوني اللي قاعد يصير هالأيام أفعال ناس نجسه تبي تفرق بين الشعب الكويتي، لا تخلونهم ولاتعطونهم فرصة يأثرون علينا ولا على عيالنا، مسكوا عيالكم علموهم قولولهم اشلون كنا عايشين مع بعض واشلون اهلنا واجدادنا كانوا عايشين مع بعض، قولوهم انه يوم عاشوراء الشيعة يستذكرون حادثة مقتل الحسين حفيد اشرف الخلق سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام رسول وامام المسلمين جميعا سنه وشيعة، والسنه في يوم عاشوراء يصومون بس كلنا نجتمع بهاليوم على أحلى صينية مجبوس لحم واحلى شربت فيمتو على طاري الأكل في الحسينيات في واحد من اخواني الشيعة يقول لي هناك بعض السنه يتبرعون بالذبايح لبعض الحسينيات، اذا كنا أحنا الكويتين العلاقة بين الشيعة والسنة وصلت الى هذا الحد، هل تعتقدون أو حتى تفكرون انه الكويتين يسوون بعض جذي يسبون بعض ويجرحون بعض.
هذي سالفتي واتمنى من كل أخواني الشيعة والسنه انهم يتماسكون أكثر، وانا من اليوم ورايح اذا احد سالني عن مذهبي جوابي له راح يكون انا مسلم كويتي وافتخر، واللي يجيب طاري الشيعة بالشينة أقص لسانه، لأني واثق انه عندي أخو شيعي راح يقص لسان اي شخص يجيب طاري السنه بالشينة.

هناك تعليق واحد:

  1. سلمان سالم الشطيالثلاثاء, 13 سبتمبر, 2011

    ابني العزيز/ علاء حفظه الله
    السلام عليكم ورحمته الله وبركاته ،،،

    صارلي لمدة ولظروف خاصة ما دخلت على موقعك الرائع (الفيلكاوي) وفي هذا اليوم الثلاثاء 13/09/2011 قلت صار مدة ما تابعت ولدنا الفاضل علاء وصارلي لمدة ما تقابلنا أمام مدارس عيالنا وأحفادنا فخلني أتواصل وياه ولو عن طريق النت.
    فوقع بصري على مقالة يوم الأحد 8 مايو 2011 تحت عنوان (ليه متى؟) ...
    فكان مقالاً رائعاً كروعتك ومقالاً يفيض حباً وصفاءً وتسامحاً كقلبك الأبيض الصافي ... وكان مقالاً ينم عن معدن أصيل وتربية سامية جبل عليها أهل الكويت بشتى أطيافهم وكان المثال لسان حال الأغلبية الصامتة من أهل الكويت الطيبين اللي تربوا على حب الخير والتسامح والمحبة لكل البشر.
    وتأكد يا ولدي العزيز علاء بأن ما نشاهده ونسمعه هذه الأيام من أصوات نشار ومعاول تحاول هدم بنيان وأساس هذا المجتمع، لن تفلح جميعها في شق صف وحدتنا وتلاحمنا وحبنا لبعضنا البعض ولأرضنا التي حميناها وسنحميها بأرواحنا وأولادنا وأموالنا ، وهي سحابة صيف سرعان ما تذهب أدراج الرياح.
    فإلى مزيد من تلك الدعوات الجميلة التي تدعوا إلى حبنا وترابطنا وتلاحنا معاً.
    فالأيام حبلى لا تدري ما تلد.
    لك حبي وتقديري وتحياتي لك وللأسرة الكريمة.
    المحب لك دوماً
    الناظر/ سلمان سالم الشطي

    ردحذف