bravenet

الجمعة، 11 سبتمبر، 2015

تويتر وحسابات الفتنة الوهمية


شي خطر في بالي من خلال وجودي بالتويتر وقراءة التغريدات المتنوعة خصوصا في الفترة الاخيرة مع الأحداث الأخيرة، لاحظت وجود حسابات نشطة تتكلم وتحلل ما يحدث في الساحة وهذي الحسابات بعضها يؤيد الحكومة والبعض معارض والبعض الاخر يتقلب مره مع ومره ضد لكن الشي المشترك بين هذي الحسابات انها تحمل اسماء رمزية أو بالأحرى وهمية ومانعرف اسماء اصحابها الحقيقين مثلا (وقاعد اقول مثلا) تلاقي حساب (غراندايزر العرب) لما تدخل على البروفايل ماله ما تلاقي اسم شخص وساعات تلاقي نفس الاسم، المشكلة انه هذي الحسابات تتكلم وتتناقل معلومات حول مسائل وقضايا حساسة ماني عارف من وين وصلتهم هالمعلومات، وهل المعلومات صحيحة أم من وحي خيالهم، المهم بحثت في هذي الحسابات من باب الفضول عشان اعرف من يقف وراءها لكن للاسف ما لقيت شي لكن شفت انه هذي الحسابات تتهاوش بين بعضها وكل واحد يطلع فضايح الثاني ولاحظت انه هؤلاء لهم متابعين كثيرين واصبح المتابعين يتهاوشون ايضا كل واحد يدافع عن اللي يتابعه يعني من الاخر هذي الحسابات الوهمية اثارت فتنه وانا سميتها وهمية لان ما نعرف اصحابها، سؤال ليش احنا نتابع حسابات لا نعرف اصحابها ونصدق كلامهم؟ بالرغم من أنهم لا يمثلون جهة رسمية ولا يمثلون جهة من الجهات الاعلامية، في تويتر كل واحد قاعد ورا التلفون او جهاز الكمبيوتر ويكتب التغريدات مره يعارض الحكومة ومره يسب حساب ثاني وهو يظن ويعتقد انه ماراح ينصاد في يوم من الايام، وهناك بعد حسابات متخصصه بالسب ونشر الاشاعات ومهاجمة أصحاب الحسابات مقابل مبلغ معين وللي يدفع أكثر، لكن اذا كان صاحب هذا الحساب الوهمي مقتنع بوجهة نظره وعنده شجاعة شنو اللي يمنعه من ان يكتب اسمه الحقيقي ؟ قبل فترة بدأت حملة مقاطعة لسوق السمك #حملةـخلوهاـتخيس وشفنا نجاحها وتأثيرها على سوق الاسماك
ليش ما نطلق حملة نقاطع فيها هذي الحسابات الوهمية اللي تنشر الاشاعات، تهقون شنو راح يصير لو قمنا بالغاء متابعتنا لهذي الحسابات ؟ ونسوي لهم بلوك بعد، أنا من ناحيتي انا راح ابدأ بتنظيف حسابي بحذف الحسابات اللي موكاتبين اسماءهم الحقيقية مهما كانت توجهاتهم وحتى لوكنت انا من مؤيدي وجهات نظرهم وياريت تسوون مثلي صدقوني راح تشفون نتيجة تفرحكم 
 وشكرا